الأخبار

Post Top Ad 2

كيفية تقوية الأعصاب بالأعشاب و الطب البديل

 

كيفية تقوية الاعصاب,تقوية الاعصاب,تقوية الأعصاب,أفضل تمارين لتقوية الأعصاب,أفضل الاغذية لتقوية الأعصاب,الطب البديل,طريقة تقوية العصب,لتقوية الاعصاب,علامات ضعف الأعصاب,أطعمة لتقوية الاعصاب,سبب ضعف الأعصاب,أعراض ضعف الأعصاب,أفضل الاعذية لتقوية الأعصاب,تقوية أعصاب اليد والكفين,الأعصاب,تقوية الأعصاب بالأعشاب,تمرينات تقوية الاعصاب,تمارين رياضية لتقوية الأعصاب والأنسجة العضلية,تقوية الأعصاب بالاعشاب الطبيعية,كيفية تقوية الأعصاب,التهاب الأعصاب

ما هي الأعصاب

يعرّف عن الأعصاب في علم التشريح بأنه حزمة من الألياف بيضاء ولامعة تكون محاطة بغمد، وتقوم بربط الجهاز العصبي بأنحاء الجسم المختلفة، وتعمل الأعصاب بنقل الإشارات من وإلى الجهاز العصبي المركزي.

يعدّ الجهاز العصبي في الجسم على أنه شبكة توصله وتُعطي الإشارات لكافة أجزاء الجسم وبالطّبع مع الاستعانة بالغدد الصمّاء، بالإضافة لتحكّمه وحفاظه في وظائف الجسم، ومن المعروف بأن الجهاز العصبي يتكوّن من أعصاب متشابكة وخلايا عصبية مسؤولة عن نقل الرسائل من وإلى الدماغ، الحبل الشوكي، وكافة أنحاء الجسم، أمّا بالنسبة للرسائل فهي تنتقل من خلال بعض التغييرات الكهربائية والكيميائية في الخلايا العصبية التي تكوّن الأعصاب، ومن الجدير ذكره بأن الأعصاب تسهّل الاتصال بين الجهاز العصبي المركزي والجهاز العصبي المحيط، ونضيف لذلك بأن تلف الأعصاب أو عدم إرساله للإشارات بالشكل الصحيح ينجم عنه بعض الاضطرابات العصبية والتي تتضمّن: الإصابة بالصرع، التصلّب المتعدّد، مرض باركنسون، ومرض الزهايمر، وفي هذا المقال سيتمّ طرح بعض الأعشاب التي من الممكن أن تقوّي الأعصاب.


هل يوجد أعشاب لتقوية الأعصاب؟ وما رأي العلم؟

من الممكن أن يعاني بعض الأشخاص من آلام في الأعصاب، وفي الوقت الحاضر يتمّ التركيز على العلاجات العشبية لحل بعض المشاكل، إذ أنه يوجد بعض الأعشاب التي تعمل على تقوية الأعصاب، ومن الجدير ذكره بأن أغلب الأعشاب التي تعمل على تخفيف الآلام هي ذاتها التي تعمل على آلية تقليل ألم الأعصاب وتقويتها، مضادّة للالتهابات، ومضادّة للأكسدة، ومن الأعشاب المرشّحة لتقوية الأعصاب ما يأتي:


هل يمكن للناردين المخزني تقوية الأعصاب؟

تعيش عشبة الناردين المخزني في أوروبا، آسيا، وأمريكا الشمالية، وتمّ استخدامه منذ الأزمنة على أن لها تأثير مهدئ بشكل خفيف إضافةً إلى أنه يُساعد في النوم، ويُستخدم الناردين المخزني كدواء معتمد بدون وصفة طبية في بعض المناطق مثل ألمانيا، إيطاليا، فرنسا، وسويسرا لعلاج التوتر،الضغط النفسي، الإجهاد، اضطرابات النوم، وحالات القلق، ولأن مشاكل النوم منتشرة بين أغلب الأشخاص ولأن معظم الأدوية المسببة للنوم تسبب الإدمان بسبب الاعتماد عليها أو قد تكون مرتبطة ببعض الآثار الجانبية، فكان للناردين المخزني دور مهم في تعزيز النوم دون وجود آثار جانبية خطيرة.


هل يمكن للملّيسة أو بلسم الليمون تقوية الأعصاب؟

في الأغلب يتمّ تناول الأعشاب على شكل شاي، فقد تُساهم نبتة المليسة أو ما يُعرف ببلسم الليمون في تحسين الوظيفة الإدراكية، إذ أنه بدراسة في عام 2003 أظهرت النتائج بأن الأشخاص المصابين بمرض الزهايمر والذين تناولوا عشبة بلسم الليمون على مدار أربع أشهر كان لديهم تحسن ملحوظ في الوظيفة الإدراكية مقارنةً بغيرهم الذين لم يتناولوا العشبة، وتحتوي نبتة المليسة على مركب يسمى بحمض روزمارينيك الذي يحتوي على بعض الخصائص التي تتمثّل بمضاد الأكسدة، ومضادّة للميكروبات والجراثيم، ويُقال بأن بلسم الليمون يُسهم في التخفيف من أعراض التوتّر والقلق فهو يساعد في الاسترخاء وتقوية الأعصاب، بالإضافة إلى أنها تُستخدم في حالات طبية عديدة من بينها: الأرق، حرقة المعدة، وارتفاع مستوى الكوليسترول.


هل يمكن للاشواجاندا تقوية الأعصاب؟

تعدّ الأشواجاندا من الأعشاب العلاجية التي تعمل على تقوية الأعصاب، فحسب دراسة نُشرت في سنة 2010 بأن نبتة الأشواجاندا تمنع وتعيق تكوين لويحات بيتا أميلويد في البحث الأولي، وعلاوةً على ذلك فإنها مفيدة لصحّة الدماغ والأعصاب، إذ أنها تقلّل من الإجهاد التأكسدي المسؤول عن تطوير أعراض مرض الزهايمر.


هل يمكن لعشبة الراديولا تقوية الأعصاب؟

تنمو عشبة الراديولا في المناطق الجبلية الباردة في آسيا وأوروبا، وتُساعد جذور هذه العشبة الجسم في التكيّف مع التوتر والإجهاد، وتحتوي على العديد من المواد الفعّالة مثل روزافين وساليدروسيد، وتمّ استخدام الراديولا في روسيا لعلاجها الاكتئاب، فوجد الدراسات بأنها تحسّن من أعراض الإرهاق، التوتر، الإجههاد والتعب، بالإضافة لذلك بأن الراديولا تحسّن من وظيفة الدماغ، فمن المعروف بأن ممارسة التمارين البدنية واتّباع نظام غذائي صحّي يساعد في الحفاظ على قوة الدماغ، إلّا أن المكمّلات التي قد تتضمّن الراديولا لها دورًا هامًا في ذلك، فهي تقلّل من التعب الذهني وتحسّن من الأداء والأنشطية اليومية، تعزيز النوم، وزيادة الدافع للدراسة وتلقّي المعلومات.


هل يمكن لزهرة الآلام تقوية الأعصاب؟

تُعرف نبتة زهرة الآلام بأنها من النباتات المعالجة للقلق والأرق، واستخدمت هذه النبتة أيضًا لعلاج الجروح، الدمامل، مشاكل الكبد وأوجاع الأذن، وسميّت النبتة بهذا الاسم لتشابهها مع صلب يسوع المسيح حسب التقاليد المسيحية ووصف حياته وآلامه التي تعرّض لها، وعلاوةً على هذا فهي تعزّز من مستويات حمض جاما أمينوبوتيريك في الدماغ ممّا يجعل الشخص يشعر بالاسترخاء والنوم بشكل أفضل.


هل يمكن للجنكو بيلوبا تقوية الأعصاب؟

تمّ استخدام نبتة الجنكو بيلوبا منذ القدم في علاج حالات الخرف كأحد علاجات الطب الصيني التقليدي، ونضيف لذلك بأن الجنكو بيلوبا تُساهم في تعزيز الوظيفة الإدراكية من خلال تحفيز الدورة الدموية لتعزيز تدفّق الدم إلى الدماغ، فبعض الأدلّة أوضحت بأن العشبة قد تعزّز من الوظيفة المعرفية الخاصّة بالأشخاص المصابين بمرض الزهايمر أو ضعف الإدراك، وعلاوةً على ذلك فهي مفيدة في إبطاء التدهور في الإدراك للأشخاص الذين يعانون من أمراض عصبية ونفسية.


هل يمكن للبابونج تقوية الأعصاب؟

يوجد العديد من الفوائد المرتبطة بالبابونج، إذ أنه يُساهم في تحقيق الاسترخاء للعقل والأعصاب، فمن استخداماتها الشعبية تقليل حالات القلق وتهدئة الأعصاب، فقد تُفيد في مشاكل اضطرابات النوم، الأرق، والكوابيس، فحسب دراسة نُشرت في عام 2012 مفادها أن زيت البابونج الأساسي له تأثير إيجابي على عمل الجهاز العصبي المركزي، فمن الممكن إضافة بضع قطرات من زيت البابونج الأساسي لماء الاستحمام لتهدئة الأعصاب.


هل يمكن للزنجبيل تقوية الأعصاب؟

يُساعد الزنجبيل في التقليل من آلام المفاصل والعضلات وذلك بسبب احتوائه على مواد كيميائية تعمل على وقف الالتهابات، ولكن بالرّغم من أن هذه المعلومات تحتاج العديد من الدراسات إلّا أن الزنجبيل فعّال في أنه مقوّي للأعصاب.

 

هل يمكن للأقحوان تقوية الأعصاب؟

يُستخدم الأقحوان أو اليانسون في علاج آلام المعدة، الصداع، وآلام الأسنان لفترات زمنية طويلة، كما أنه يستخدم حاليًا في علاج الصداع النصفي والتهاب المفاصل الروماتويدي، وبالرّغم من أن اليانسون لا يرتبط بآثار جانبية خطيرة إلّا أنه يجب التأكد من هذه المعلومات.


هل يمكن للكركم تقوية الأعصاب؟

تُستخدم توابل الكركم في العادة لتخفيف آلام التهاب المفاصل، حرقة المعدة، تقليل الالتهاب، بالرّغم من أن المعلومات لا تفيد كيفية عمل الكركم ضدّ الالتهاب والألم، إلّا أن نشاطه قد يكون بسبب وجود مادة كيميائية فيه تُعرف بالكركمين والتي تتميّز بخصائص مضادّة للالتهاب، من الممكن استخدام الكركم الطازج أو بودرة الكركم في شرب الشاي، أو إضافته للأطعمة مثل السلطات وبهارات الكاري، وأوجدت دراسة في سنة 2014 بأن الكركمين يقلّل من الاعتلال العصبي عند الفئران ومنع الألم العصبي من التطوّر، إضافةً إلى تحسين مستوى الكالسيوم ومضادات الأكسدة بشكل جيّد، أمّا بالنسبة للبشر فيجب التوسّع في الدراسات.


هل يمكن لعشبة مخلب الشيطان تقوية الأعصاب؟

تعيش عشبة مخلب الشيطان في جنوب أفريقيا، ومن الممكن أن تُستخدم عشبة مخلب الشيطان في التحكّم بالتهاب المفاصل وآلام أسفل الظهر وبالرّغم من الأدلة العلمية إلّا أن هذه المعلومات يجب التأكّد منها من خلال البحث بشكل موسّع، وأظهرت دراسة تم إجراؤها على الفئران بأن مستخلص نبتة مخلب الشيطان لها تأثير مضادّ للتشنّجات من خلال تثبيط الجهاز العصبي المركزي والانتقال العصبي لحمض جاما أمينوبوتيريك.


هل يمكن للجنسنغ تقوية الأعصاب؟

الجينسنغ من النباتات الطبية التي تُستخدم في علاج العديد من الحالات، فتم إثبات الدراسات على أنها تعالج السكري، أمراض القلب والأوعية الدموية، تحسين وتقوية الجهاز المناعي، تخفيف التوتر، له خصائص مضادّة للأكسدة، وتعزيز وظيفة الجهاز العصبي المركزي، وتتواجد نبتة الجينسنغ في دول شرق آسيا، وتُعرف المادة الفعالة في نبتة الجينسنغ باسم الجينسنوسيدات، ولهذهالنبتة العديد من الفوائد الخاصة بالجهاز العصبي المركزي حيث أنها تحسّن من وظيفة الذاكرة، التعلّم، وتعالج الأمراض العصبية التنكسية.

 

هل يمكن لعشبة الكافا تقوية الأعصاب؟

تعد الكافا من العلاجات العشبية المتداولة بين الناس لفائدتها في تخفيف التوتر، القلق، وتحسين النوم، بالإضافة إلى أن له تأثير مهدئ ويجعل الشخص مبتهجًا ممّا جعل الأشخاص يقارنونها بتأثير شرب الكحول، وتأتي عشبة الكافا على شكل أقراص أو أكياس شي يتمّ غليها، ومن الممكن أن تسبّب عشبة الكافا في الإصابة بتلف حاد في الكبد، لذا قامت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية بنصح الناس باستخدامه بحذر، وتمّ اكتشاف عنصر في عشبة الكافا يسمى الكافين الذي يؤثّر بتقوية الأعصاب ومستقبلات المزاج وتقليله للقلق الذي يعاني البعض منه بالرّغم من أن التفاعل لا يزال مجهولًا.


هل يمكن لعشبة سانت جون تقوية الأعصاب؟

تعاني النساء من القلق والتوتر مرتين أكثر مقارنةً بالرجال، وبالرّغم من وجود أدوية لعلاج القلق إلّا أن بعض الأشخاص يفضّلون تناول الأدوية العشبية التي من بينها نبتة سانت جون، وتُعرف نبتة جون بأنها نبتة بريّة تنمو على شكل أزهار صفراء، وقد تتواجد هذه النبتة على شكل مكمّلات غذائية لعلاج الاكتئاب، القل، ومشاكل النوم، كما أنها تتعدّد أشكالها فهي تتواجد على شكل أكياس شاي، كبسولات، أو مستخلص سائل ويفضّل الأشخاص تناول نبتة سانت جون بدلًا من الأدوية المضادّة للاكتئاب لأن آثارها الجانبية أقل مقارنةً بالأدوية، بالرّغم من نتائج سانت جون النظرية لتقوية الأعصاب، إلّا أن الدراسات لا تزال غير كافية في تحديد الآثار طويلة المدى، لكن أظهرت الدراسات على الفئران بأن نبتة سانت جون حسّنت الإجهاد وكانت استجابتها إيجابية.

 

هل من آثار جانبية ومحاذير لاستخدام الأعشاب لتقوية الأعصاب؟

وبعد معرفة الأعشاب التي تستخدم لتقوية الأعصاب يجب التطرّق للحديث عن الآثار الجانبية ومحاذير استخدام كل عشبة، وفيما يأتي شرح لبعض الآثار الجانبية والتحذيرات:

 

هل من آثار جانبية ومحاذير للناردين المخزني؟

تتضمّن الناردين المخزني بعض الآثار الجانبية مثل: صداع الرأس، القلق، اضطرابات في القلب، الأرق، التهيّج، وسميّة الكبد، وقد لا تكون هذه جميع الآثار الجانبية المرتبطة بالعشبة، لذا من الضروري استشارة الطبيب قبل استخدام الناردين المخزني لتقوية الأعصاب لمعرفة بعض المعلومات التي تخصّ العشبة، ومن التحذيرات لاستخدام الناردين المخزني:

  • في حال وجود حساسية من العشبة يجب تجنّبها بالكامل.
  • تجنّب استخدامها في حالات الحمل والرضاعة الطبيعية.
  • الحذر عند استخدامها مع الأدوية المثبطة للجهاز العصبي المركزي.
  • الحذر من تناولها مع الأدوية التي لها أنزيم CYP 3A4.
  • حفظ العشبة في مكان بعيد عن متناول أيدي الأطفال.


هل من آثار جانبية ومحاذير للمليسة؟

بالأغلب يكون بلسم الليمون آمن عند استخدامه بكميّات الطعام الطبيعية، فيكون آمن على البالغين الذين تناولوه عن طريق الفم أو وضعوه على الجلد للمدى القصير، فكان آمنًا طوال هذه الفترة، وحتى الآن من غير المعروف أمانيته على المدى الطويل، ومن الآثار الجانبية للمليسة:

  • عند تناولها من خلال الفم: زيادة الشهية، آلام في البطن، الصّفير، الدوخة، الغثيان والتقيؤ.
  • عند وضعها على الجلد: في حال استخدام عشبة المليسة على الجلد قد يشعر الشخص بتهيّج الجلد، وزيادة أعراض قرحة البرد.


أمّا فيما يخصّ التحذيرات لاستخدام المليسة فلا يوجد أي معلومات عن تناولها للحوامل أو المرضعات لذا يجب تجنّبها، لكنها تعتبر آمنة للرضع والأطفال في حال تناولها لمدّة شهر تقريبًا، بالإضافة إلى ضرورة قطعها قبل إجراء أي جراحة لمدة أسبوعين على الأقل وذلك لأنها قد تتداخل مع الأدوية المستخدمة أثناء الجراحة أو بعدها، كما أنها تقلّل من مستوى هرمونات الغدة الدرقية ووظيفتها فالابتعاد عن تناولها للأشخاص المصابين بأمراض الغدة الدرقية مهم جدًا.


هل من آثار جانبية ومحاذير للأشواجاندا؟

تعتبر نبتة الأشواجاندا آمنة عند تناولها فمويًا لما يقارب 3 أشهر، لكن سلامتها على المدى الطويل غير معروفة، بالإضافة إلى أن استخدامها بجرعات عالية يزيد من الآثار الجانبية المرتبطة بها مثل: الإسهال، القيء، اضطرابات المعدة، مشاكل في الكبد، بالإضافة لعدم معرفة سلامته عند وضعه على الجلد بشكل مباشر، وتتضمّن التحذيرات الخاصة للأشواجاندا:

  • الحمل والرضاعة: من المهم تجنّب استخدام الأشواجاندا في حالات الحمل والرضاعة الطبيعية، وذلك لأنها قد تسبب الإجهاض للحامل، ولأن المعلومات غير موثوقة فيما يخض المرضعات.
  • قرحة المعدة: تقوم نبتة الأشواجاندا بتهيّج الجهاز الهضمي لذا يجب تجنّبها للأشخاص المصابين بقرحة المعدة.
  • أمراض المناعة الذاتية: وتتضمّن أمراض المناعة الذاتية: التصلب المتعدد، التهاب المفاصل الروماتويدي، الذئبة، ومن الجدير ذكره بأن الأشواجاندا تزيد من نشاطية جهاز المناعة ممّا قد يزيد من الأعراض المصاحبة لأمراض المناعة الذاتية.
  • اضطرابات الغدة الدرقية: تزيد الأشواجاندا من مستوى هرمونات الغدة الدرقية لذا يجب تجنّب استخدامها أو استخدامها بحذر في حال المعاناة من أمراض في الغدة الدرقية.


هل من آثار جانبية ومحاذير لعشبة الراديولا؟

بالأغلب لا يوجد آثار جانبية لنبتة الراديولا أو قد تكون نادرة وشدّتها من خفيف إلى معتدل، فتشمل الأعراض الجانبية: النعاس، صعوبة النوم، الصداع، اضطراب المعدة، والدوخة، وقد تنجم آثار النعاس في بعض الحالات مثل تناول الراديولا مع مثبّطات امتصاص السيروتونين الانتقائية، أو دمجها مع البنزوديازيبينات، أو تناولها مع مثبطات امتصاص السيروتونين النوربينفرين، بالإضافة إلى أنه من المهم عدم تناول الراديولا في حالات الحمل أو الإرضاع، أو عند تناول مثبطات مونوامين أوكسيديز بوصفة طبية، وبالرّغم من عدم وجود أي تحذيرات خاصة للراديولا إلّا أنه لا ضمان فيما يتعلّق بالمنتجات العشبية.

 

هل من آثار جانبية ومحاذير للزهرة الآلام؟

نبتة زهرة الآلام آمنة في حال تناولها كشاي لمدة أسبوع أو كدواء لمدة 8 أسابيع، لكن قد ترتبط مه آثار جانبية مثل: النعاس، الارتباك، الدوخة، كما أنها غير آمنة بكميات عالية تصل إلى 3.5 جرام خلال يومين، ولا يوجد معلومات وثيقة من أمانه عند وضعه على الجلد، أمّا المحاذير التي تخصّ زهرة الآلام فهي كالآتي:

  • الحمل: يوجد بعض المعلومات بأن تناول زهرة الآلام أثناء الحمل يتسبّب بالولادة المبكرة بسبب احتوائخا على بعض المواد الآمنة التي تسبّب تقلّص الرحم.
  • الرضاعة الطبيعية: المعلومات والأدلة غير كافية بمعرفة أمان زهرة الآلام للمرضعات لذا من الأفضل تجنّب استخدامها.
  • الأطفال: تكون آمنة عند تناولها للأطفال ما بين 6 سنوات وحتة 13 سنة بكميات بسيطة تصل 0,04 ملليجرام لكل كيلوجرام لمدة 8 أسابيع.


هل من آثار جانبية ومحاذير للجنكو بيلوبا؟

تعتبر الجنكو بيلوبا من الأعشاب الآمنة عند تناولها من خلال الفم بجرعاتها المناسبة، حيث تبيّن بأن الحيوانات التي أعطيت جرعة عالية من الجنكو بيلوبا أُصيبت بسرطان في الكبد والغدة الدرقية، وقد تتسبّب هذه العشبة في آثار جانبية منها اضطرابات في المعدة، الإمساك، تهيّج في الجلد والتحسّس، زيادة خطر الإصابة بالكدمات والنزيف، وتُعطى الجنكو بيلوبا عن طريق الوريد للمدى القصير، ويعتبر آمنًا في حال تناوله بمفرده أو مع عقار الديبيريدامول لمدّة شهر تقريبًا، ومن غير المعروف مدى أمان وضع الجنكة على الجلد، ومن التحذيرات لاستخدام الجنكة:

  • الحمل والرضاعة: لا تعتبر نبتة الجنكو من الأعشاب الآمنة للحامل في حال تناولها عبر الفم، كما أنه يسبب النزيف الإضافي أو الولادة المبكرة في حال تناولها بالقرب من تلك الفترة، أما بالنسبة للرضاعة الطبيعية فلا تُعرف سلامة الجنكة على المرضعات.
  • الأطفال الرّضع: يعتبر آمنًا عند تناوله فمويًا على المدى القصير، لكن بذور الجنكو غير آمنة فيجب تجنّبها لأنها قد تسبّب نوبات وموت عند الأطفال.
  • العقم: يجب مناقشة استخدام الجنكو قبل التخطيط للحمل لأنه قد يتداخل في الحمل.
  • نقص إنزيم نازعة هيدروجين الجلوكوز 6 فوسفات (G6PD): تُسبّب الجنكو الإصابة بفقر الدم الحادّ وخاصّة للأشخاص الذين يعانون من نقص إنزيم نازعة هيدروجين الجلوكوز 6 فوسفات (G6PD)، أو استخدامه بحذر.


هل من آثار جانبية ومحاذير للبابونج؟

في المعظم تكون نبتة البابونج آمنة، لكن من الطبيعي أيضًا أن ترتبط ببعض الآثار الجانبية التي تتضمّن: القيء، والنعاس في حال استخدانها بكميّات كبيرة، ردة فعل تحسّسية في حال التجسس من أي نبتة من عائلة الأقحوان، لكن حتى الآن لا تزال الآثار الجانبية على المدى الطويل غير معروفة، بالإضافة إلى أن البابونج يحتوي على مادة تُعرف بالكومارين تؤثّر على ترقّق الدم في حال تناول البابونج لفترات طويلة وبجرعات عالية، كما أنه من اللازم التوقف عن استخدامه قبل العملية الجراحية بأسبوعين تجنّبًا لتفاعله مع الأدوية المخدّرة.

 

هل من آثار جانبية ومحاذير للزنجبيل؟

يتضمّن تناول الزنجبيل العديد من الآثار الجانبية ومن أهمّها: الإسهال، حرقة في المعدة، عدم انتظام في ضربات القلب، تثبيط الجهاز العصبي المركزي، عدم الشعور براحة في البطن، تهيّج الحلق والفم، التهاب الجلد في حال استخدامه موضعيًا، أمّا فيما يخصّ التحذيرات الخاصة بالزنجبيل فيجب عدم تناوله في حال التحسّس منه فقد يسبّب فرط الحساسية وأمراض في المرارة، وتجنّب تناوله أثناء الحمل سوى في حال كانت الجرعة علاجية، وتكمن التحذيرات في عدم تناوله إلا كان الشخص يعاني من مرض في القلب، مرض السكري، ارتفاع أو انخفاض ضغط الدم، اضطراب نزيفي.

 

هل من آثار جانبية ومحاذير للأقحوان؟

على المدى القصير بما يقارب الأربع شهور يعتبر اليانسون آمنًا بكميّاته الطبيعية، وتشمل الأعراض الجانبية لتناول اليانسون الآتي: حموضة المعدة، الإمساك، الانتفاخ، الغثيان، القيء، العصبية، الدوخة، الطفح الجلدي، عدم انتظام ضربات القلب،زيادة الوزن، التعب، والصداع، ولم تتمّ دراسة أمانية اليانسون بعد تناوله لأربع أشهر، وتتضمّن المحاذير لاستخدامه:

  • الحمل والرضاعة: لا يعدّ اليانسون من الأعشاب الآمنة على الحامل لأنها تتسبّب في حدوث انقباضات وإجهاض مبكر، أمّا عن الرضاعة الطبيعية فالمعلومات ليست مؤكدة لكن من الآمن تجنّبه.
  • اضطرابات النزيف: يعمل اليانسون على إبطاء تخثّر الدّم وزيادة فرصة النزيف، لذا يجب الحذر عند استخدام اليانسون للأشخاص الذين يعانون من اضطرابات النزيف.


هل من آثار جانبية ومحاذير للكركم؟

من المعروف بأن الكركم من التوابل والأعشاب الآمنة في حال تناولها بالكميات الطبيعية ووضعها على الجلد بشكل مناسب لفترة تقارب 8 أشهر، بالإضافة إلى أنه في الأغلب لا يتسبّب الكركم بإحداث آثار جانبية كبيرة إلّا أن البعض يعاني من: الدوار، الغثيان، الإسهال، واضطرابات في المعدة، كما أن تناول أكث من 1500 ملليجرام في الأسبوع يساهم في عدم انتظام ضربات القلب، أمّا التحذيرات الخاصة بالكركم فهي كالتالي:

  • الحمل والرضاعة: يعتبر الكركم آمن عند تناول الحامل له في كميات الطعام المعتادة، أمّا بالنسبة للجرعات الطبية فهي غير آمنة على الحامل فهي تعرّض احمل للخطر، أمّا بالنسبة للرضاعة الطبيعية فالمعلومات ليست كافية لا يجب تجنّب استخدامها.
  • مرض الجزر المعدي المريئي: من الممكن أن يتسبّب الكركم في حدوث اضطرابات في المعدة وقد يجعل أعراض ارتجاع المريء تبدو أسوء ممّا هي عليه، لذا يجب تجنّبه في مثل هذه الحالات الطبية.
  • العقم: يعمل الكركم على التقليل من حركة الحيوانات المنوية وخفض مستوى هرمون التستوستيرون ممّا يؤدي لقلّة الخصوبة في حال تناوله من قبل الرجال فمويًا.
  • نقص الحديد: يمنع الكركم من امتصاص الحديد، لذا يجب تناوله بحذر للأشخاص المصابين بنقص الحديد.

 

هل من آثار جانبية ومحاذير لعشبة مخلب الشيطان؟

في حال تناول عشبة مخلب الشيطان عن طريق الفم لمدة عام تكون آمنة، أمّا التأثير الجانبي الأكثر شيوعًا لها فهو الإسهال، مع بعض الآثار الأخرى التي تتضمّن: الصداع، طنين الأذن، آلام المعدة، الغثيان،فقدان الشهية والتذوق، بالإضافة لإحداثها مشاكل في الدورة الشهرية، ضغط الدم، وحساسية الجلد لكنها نادرة، ولا تزال الدراسات غير مؤكّدة عن سلامة وأمان تناول مخلب الشيطان لأكثر من عام، أمّا التحذيرات الخاصة فلا يُنصح بتناول مخلب الشيطان أثناء الحمل بسبب إيذائه للجنين، وتجنّبه أيضًا أثناء الرضاعة الطبيعية لعدم وجود أدلة كافية لأمانيته، بالإضافة إلى أنه يزيد من إنتاج العصارة الصفراء للأشخاص المصابين بحصوات المرارة، ويقلّل من مستوى الصوديوم في الجيم ممّا يؤدي لزيادة أعراض الأشخاص المصابين بانخفاض مستوى الصوديوم، وأخيرًا فهو يزيد من إنتاج أحماض المعدة لذا فقد يضرّ الأشخاص المصابين بقرحة المعدة.


هل من آثار جانبية ومحاذير للجنسنغ؟

لا تزال الآثار الجانبية غير معروفة بأكملها، فبالرّغم من أمانية النبيتة إلّا أنه يوجد بعض الآثار الجانبية التي تمّت ملاحظتها على الذين يتناولون العشبة، ومن بين هذه الآثار ما يلي:

  • الإسهال.
  • الوذمة.
  • الدوخة.
  • تغييرات في مستوى السكر في الدم وضغط الدم.
  • الصداع.
  • اضطرابات ومشاكل في النوم.
  • مشاكل في الجهاز الهضمي.
  • عدم وضوح الرؤية.
  • الهذيان.
  • انخفاض معدّل ضربات القلب.
  • رد فعل تحسّسي شديد.

 

هل من آثار جانبية ومحاذير لعشبة الكافا؟

يعمل الكافا على زيادة مستوى الدوبامين في الجسم وجعل الجسم أكثر هدوءًا واسترخاءً، فيجب عدم قيادة السيارة بعد تناولها، بالإضافة إلى الشعور بالإرهاق في صباح اليوم التالي من تناولها، كما أنه من الضروري استشارة الطبيب قبل تناول الكافا وبشكل أخص للأشخاص من هم دون 18 سنة، النساء المرضعات أو الأشخاص الذين يتناولون الأدوية الموصوفة طبيًا، وكما تمّ ذكره سابقًا بأن الكافا تؤثّر على الكبد وتعمل على الإصابة بالتهاب الكبد، تليّف الكبد، فشل الكبد، والموت، ولا يزال الأمر غير واضح في حال كانت سمية الكبد ناتجة من الكافا أو مواد أخرى، فالاستهلاك المعتدل إلى الكثير من الكافا يزيد من أنزيمات الكبد.


هل من آثار جانبية ومحاذير لعشبة سانت جون؟

في أغلب الأحيان تعدّ عشبة سانت جون آمنة في حال تناولها من خلال الفم لمدة 12 أسبوع، وبعض المعلومات تؤكد بأنه قد يكون آمنًا لمدة عام، لكن قد ترتبط سانت جون بآثار جانبية عديدة تشمل: الإسهال، جفاف الفم، العصبية، صعوبة النوم، الطفح الجلدي، الصداع، وخز الجلد، واضطرابات المعدة، كما أنه في حال تسبّب العشبة لمشاكل واضطرابات في النوم يجب أخذها في الصباح أو تخفيض الجرعة الموصى بها، إذ أن نبتة سانت جون غير آمنة في حال تناولها برعات كبيرة فمويًا، فقد تتفاعل مع أشعة الشمس وتضرّ بالجلد فمن الضروري وضع واقي الشمس، أمّا بالنسبة للاحتياطات والتحذيرات الخاصة بسانت جون فهي كالتالي:

  • الحمل والرضاعة: لا تعدّ نبتة سانت جون آمنة في حال تناولها من خلال الفم أثناء الحمل فأظهرت الدراسة بأنها تتسبّب في حدوث تشوّهات خلقية في الفئران، لكن لا تزال المعلومات عن البشر غير معروفة، ومن الضروري تجنّب تناولها في الحمل والرضاعة.
  • الأطفال: تعتبر سانت جون آمنة عند تناول الأطفال الذين تتراوح أعمارهم ما بين 6 سنوات و17 سنة لمدة تقارب 8 أسابيع.
  • اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط: إذ أن النبتة تزيد من أعراض اضطراب فرط الحركة وبالأخصّ لدى الأشخاص الذين يتناولون الأدوية المعالجة للحالة.
  • العقم: يجب تجنّب استخدام نبتة سانت جون عند التخطيط للحمل فقد تتداخل مع الإنجاب وخاصّة في حال وجود مشاكل في الخصوبة.
  • الجراحة: تتداخل نبتة سانت جون مع الإجراءات الجراحية فهي تؤثّر على مستوى السيروتونين في الدماغ، فمن الضروري التوقف عن استخدامها قبل أسبوعين على الأقل من موعد الإجراء الجراحي

ليست هناك تعليقات:

Post Bottom Ads

???????

Unisoft Software